يا اهل العرب والطرب
-[welcoOome]--
مرحبا بك ايها الزائر الكريم
مرحبًا بك ما خطّته الأقلام من حروف
مرحبًا عدد ما أزهر بالأرض زهور
مرحبا ممزوجة .. بعطر الورد .. ورائحة البخور
مرحبا بك بين إخوانك وأخواتك
منورين المنتدى بوجودكم ايها اعضاء وزوارنا الكرام
تحيات الادارة/يا اهل العرب

اسلامي ثقافي رياضي فن افلام صور اغاني


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

محمود درويش - أنا الموقع أدناه - شعر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1صور محمود درويش - أنا الموقع أدناه - شعر في الأربعاء فبراير 15, 2017 2:37 pm

Admin

avatar
مدير الموقع

[list="j-transcripts transcripts no-bullet no-style"]
[*]ار. لح ك ٠ رمتح ا ا الهئه اراه كرر رهنه مم تم لعس . . ا صة هلهنه هيرنىهههم ولمننصامة مم أ ل عم. بي . . ٠ أ د اقام ادمعهي ح هثسسة لبنانا ته . . الجية ك كا ملا. ، ل السسامة ١لالى سا يعين نتهم ييسعخ وطنهم طة رمعنسصها هم ا٨ي ا مم ٠ بر تن ماتن مم مهى. يئن جبننانا كره مرسهع ( مهع«٢ه مكلم نق هعبعطك الر-عنو ض للنسب اهم ع ك ا نا ا اف ا ا ستقحعن كل منستتإنر
[*]2. حوارنا الياليسي الطويل مدين هخط يده محمود درويش قيل اثنين وعشرين عا مأ ب ح»هديك هذه المخطوطة. لا ٠ حافظي عليها مدأ وتصزفي بها ر الوقت المناسببي
[*]3. قهمين اليان لولمو ٩ ٩ ٩ ٩ زمن لم يكننيه لا المرضى ولا الغياب مرادفين لاسم الشاعر الفلسطيني محمود درويشر بل النجومية المطلقث في مدينة النور حيث أمضى أعدا ٣ مرحلته الشعرية الذهبية ، في عجقة الحضور والنشر والتأليف والأمسيات ٠ ٠ ا ح وهناك أيضأ، احنقلالشاعر يدخوله الخمسين. لقانا الأول بمن ر باريس، للعام ا ٩ ٩ أ ، يعد أمسية قرأ فيها من ديوانه الأخير «أرى ما أريدهم واحتشد لسماعه هاف يرح ليقل و«شجار المنفى والحما ما ت الرمادي( ، وذلك بعد أن وافق شاعر قلسطين ، المعتكف عن القا بلات لأكثر منأربعة أعوام، على إجراء حوار أدنى معي، بطلب منالأستاذ انطوان نوقل، دنيس تحرير علة الدولية وكنت يومها محنرة ثقافية فيها ا
[*]4. تاكل موعده مع محمود درويش مرتين. . الأولى لأسباب عسل طارنةبي، والثانية لدو اع يحث مزلجية٠ هم وقد صارحني لاحقأ أنه كان طبخ واثق من عدم منح أه حولي صحني من أى نوع كان لكل الصحافيين الراغبين في لتانه، ٠كن فيهم انا، من دون استثناء أو غنز؛ ووأم٠ا ممتنع كل ك جمل عنال٠صهحات هنذلوةطويلة، وي لاهلية في على ار الكلام عينخ ٠ ألنل أن مبو ، مقا لابي كتاولره لنا أشهاري رمي الجديدة( ؤكنم ومن حسن حظى، أن موقفه هذا من الاعلاميين لم يكنه نها،، إذ عاد وصل هنا الشاعر في المجلد يعد أكثر من اسيوعين، ليثنت الموعد الثدثب العلي يا ايفانا ،الى الييث، انتظر. مة عند الر١يهة٠ ٠ ٠ رلا سابع لدفيين سايجرب ليةو . ا
[*]5. دعوة ملغومة، نشبو، إلى حن غه مبالغ فيه، اغنية نيروز » ولا تهمأ، واقهطتا جسأ مضمونها المتن الذى يخفي رما رغيأ في عدم لللقاه٠ دعوة انتظرتها لأكئر من اسيري لكن ما أن و صلتنى حتى اجمفنتني وقلنث سعادتي غنأ رعتيأ، دون أن يتأثر أو ييقايا لهذه المزاجية زسوتي والمسؤولون في الج»، يل راحوا ينبتون علن يإجماع ثعارقين٠٠ «وقنرمي وحنريأس٠لكهذكاء وعناية. ورمطلةرولأحرال لا لنواب لن يسهلللأ ثماب سطهي، هل ريما للعنف إلى عاهقإ استعارة لأهعاور هحعععيا ما أتههااه علمأ هعد للأهسث أى ذلك لهوهم هفيرطى في ترك مكاتب المجلد وأعملض، لأول مرةم يهماهتحرات مهمة في الجامعة لأقغزغ ليلة كاملة عدض مسرعأ إله غرةنى في انهيت الأرمني من للدين الجامعية. وحضزت للنهرة المنة . يحتي ١لمشبنتة، ورحمن أتأمل يصمت الشجرة العملاقة. قيالتي، تناولها عامة هوجاء في الخارح، و٠قتحضا لها، لأول مرة منذ أربه عم
[*]6. أعوا ،عع ج شناكي الزهري الوا ، بيعه ياغصانها المبللة. . سع، وتركها اكقعهم الغرفة هدعرد هثع ا ا ا ي ل ئ عي وويشالحزين قلضليققسيسهشأالشه فهسىالمطرالغزيرليالخارجيلهه أسهلقهر مم ءءع. ولايرلضها، اوسأ امهم تر وةله،للاير . . وا ‎ ‏‎ وحيدة جلسئ ٠ قم. .. عند حافة النافذة أ طب و . ده، راقني حركة المارة بلمنثثثما المتطايرة على امتداد حادة ثكدأ أ ئ هم ٠ ةجوردان، أدبه سنلةمحت لة ع « واد ن « رابيو لشاعر جراز السقربي « ثم و ريتا و اع. و أميين . » سؤالأ وهتنر رئتها وأنا على قلق ماذا يسهر. . ا ٠ د لوخننثيدروهشهعدلقاءه،كهقهةالإعلا ‎ ‏‎ ههينالذين أقن ي . . . ع طره وكلمة؟ ونعت ها ق . و ء ء سى لأملإلى أن اقتنععق أخيرا( الحوار مع شاعر الاورو أقلع وهذاكرق للنسخ نب يار هستأهلكل هذااكئظا ، . و حسلوليحصلاللقاءأبدأا ٤ ٢
[*]7. ٩ ٩ ٩ . ٩ كالون الأول( ديسمبر ا لا عثر دقائق، جاءني ٠ ا ض ٠ ا إنها الرابعة من بعد الهو نللالها وحدي نمى أرجاء اضافية رائعة ومنقدة، . . ع أ ا ع تلك سابقة ريكتني الثقافي الذي نبني إليه أماما و ٠ آ قة ر حياتي المهنية. . لا لأنهاغيرمسيو غمأعني، وأنا أنتظر الامتحان دقاثققليلةأرجعتني،ر علك حا . في إل مكان وزمان اخرين، إلى ٠ معي الدرويشي، ء . أ إلى يلأمتحان الاختياري الأول في كلية لنان، وتحديد ب الإعلام، حينننلناب . لكمه لماذالختاروهالسطفةمهة ٠ ٥ أ
[*]8. من تحقيق حلمى الصحقي، اعانة عقارب الساعد. انها الرابعة والربع، ولدي يعد متبع من الوقت أناتره هحرنإة، نزوآ عند رغبة صاحب الدعوة. ٠ ا و لم أحس امري قبل الرابعة والنصف، حين صعدنل أخيرأ، لأجده في انتظاري، أمام مصعد شقته، مهميلأ أنيقأ مينسمأ لو. ٠ ٠ ميامي ساعة يدهن ي يا مهيأ يإيقالا الرهيبة ا ٠ ٠ لاذا هذا الاخيره لالا انسنة طلية مني ان أتأخر ٠ ٠ ٠ واستعجلئنهن أستاذ محمود، هل تمنحني الحوار لأن رئيس التحرير أمن عليها قاجايني، محاولأ التخفيف من وطأة الاتهامين. . ٠ حقأ ادنى رصدا هذا كله اويلا ل مي٠نى أمنح هعالهلإ
[*]9. بعد وصولي لدقائق تهعني عهد قاروط، مصؤر المجلد وجلسنا ثلاثتنا حول طاولة الطعام المستديرة، نحنرلجلسة التصوير الثانية، فإذا بدروينئرى ينته علينا، بلباقته المعهودة. أن لا ضرورة لكل هذه الجلسارته هما دام اغوار معي ليس مؤكدأ يعدو غير أنتم الزميل المصؤر تصنف كما لو أنه لم يسمع شيئأ، فانقذ الموقف من حيث لا يدري، إذ قتخ شباك الواجهة الزجاجي وطلع منه الوقود قبالة برج إيقل، فخضع الشاعر للطلب كل طيبة خاطر ٠ ا ٠ وعندما أمعن عهد في امتداح السور السايقة، التي التقطها له أمام مكتبته وداخل مكس وهو يكتب ويثرب القهوة، بادره درويضى بروحه المرحة. . مكنني لصوير يا عبد. ٠ ا ألا هاعر مش ل. انبي، ثم علق منتقدأ مزاجه ب وملشهر الماضي كئعمنته مرتاح هكو، اليوم أيا شوي تعهانبي٠ ض ع وذلك قيل أن يدعونا للدخول معه إل المطبخ لنشهد على تحضير القهوة الدرويشية الشهيرة. ا ٠ وطبعا بعيدا عنعدسة الكاميرا. وأثناء إعداده القهوة ي النجمة مازح نجا ١
[*]10. خمود درويعثر المصؤر هددته ع أين قهنهث الترهيب يا عيدا إذ أضحكتنا طريقته هلقعألة في النقاط هكير عدد هن السور في وقت قياسي، لاغيأ من قاموسه أي فرصة اعتراض من الطرف الآخر قيرؤ عهدإ ي حدا ييعرف أستاذه٠ر يكره هى لريح لويل يكونوا صورتا جاهزين( استسلم درويش لكلمارى المديح، واستمع إليها يرحاية، هون أي تعليق. ويعد مغادرة المصؤر سألني الشاعر ونحن نغلق خلقنا الياس. ٠ هل تعتقدين أذ الجوائز العالمية تزيد من أهمنة الشاعر. س يالنههد أستاذ محمود. . ٠ . يأي مهئىأ لل لأنها رعا، ولست هكيدة يامأ مما أقول، تزيد من ثقة الشاعر ينقصه وبجدوى طعره، قيل أي طىآخر ٠ صعبح أن الامتيازات المادية والمعنوية نكون مهنة، لكل فرحة الفائز هاعتراقن الآخرين ياهمهة ما يقوم هه هي الأهم. » ١
[*]11. ٠ لمن ءأين لغير الوب، من تقضلين بينهما ١شعررئ حينها أن ساعة الامتحان الشفهي و ٠ ٠ قد دقت! جعل. لا أحب شاعرأ أو روانيأ أو كامنة مسرحة واحدأ، لكنني أميل إلى قراءة أه كاتب، كامين ودفعة واحدة . .. أحن أن أكتشف الهاسى الأساس الكامن خلف نصوصه، الهاجس اللغز لدى الذين يكتبون. . لا لسي هاجمني اللغة والكتابة. ٠ ٠ عالة ما كب لنكب، . لعب هالها أكثر حين لغحثي فوق الورق الأيض، قلأه ها لرهب من حروف وكلمات وأفكار. ا ٠ لكتب . لا لقن لعل افي هيءآخر هالجدارة عينها. س هذا يعني أن داقعلنى إل الكتابة أدبي هحت؟ . طهعأ، أدبي وهخصي، الإنساني يأتي لاحقأ٠ ٠ ٠ ووعهالك لجان قهوة تا، تبنته بصمته ووقفة قبالته هنهأ، أراقب حركة يديه وهما تهدعان في تحريك القهوة، فكان من البديهي أن يحضرني ننه الرابع في لا«ذاكرة للنسيان{ قذبرنه يهن ٩ أ
[*]12. هنا على الأقل، في ياريس، لدين كل الوقت لتحضير قهوتلنى ل ٠ هل قرأت في ض القهوة! إقد من لصوصي الأحب إله قلي لي «ذاكرة نسرهو للهوتك حلوة! ي لا، ننةاا ٠ حتى قهوتك كالكاويةو لطفي قتكله لي الداخلا كم عمرلدإيقاقا؟ ي اا٢ لىمذ . أى. ٠ مح قلهخ وأدح لي الخمسين. س إنشاء الذ العمر المديد أستاذ محمود، مئة عامعلى الأقل، انسى تستأهل أطول عمر ممكنا ٠ ضاحكأي مهة عاههيا ليتا ثم مستوضحأ ن ألب من أي منطقة لي لينان؟ الل الأصل من الأثر( (وضحكض) ٠ ليش هئضحكيو ثم انتقل سرية إل موضوعآخر ب أحجيض أنهم لسب هعجهة بكاتب واحد، ولكن، لي قهايق المطاف، نجدها نقرأ يكثرة شاعرين أو ثلاثة. ا لا
[*]13. ي صحبح، هذا ما يحصل غان ٠ أقرأ كفيرأ كافكا دون أن يكون بالضرورة كاتبي المقفل ٠ ٠ لكنني أشيهن كييرثم ، ومقاطعأ» من ثيابك السوداء الطويلة قللنا ر ققسر٠ بهلهتت كافكاوية يعني مكن فلسطينية كمان. ٠ ع طنا تنقص الكو( ٠ ي فلسطينية! . رأيتك يالأسود الطول الشبيه يتاقو القلسطخبات السوداء الطويلة ٠ لعل هذه تنانيرنا المقتطعة من رايات فرحنا المشترك! إيقاقا، أن كوفي هنا لي ضهاهي لا يعني أنني وافقا على المقابلة. تطمين أقني ممتنع عن الكلام مثذ سنوالت، حتى مقابلاتي قبل ذلك التاريخ كانت هادرة. أحيه٠أ، أنجنب الوقوع لي مطنابي الأسءلة الجاهلة لدقائق الأمور والتفاصيل والحقبات ٠ ا ا ا لإ
[*]14. (وهعد صسآ وتقكير» لولي لي، ماذا تنرلين عن عمود درويثريا لاة الأهرليةه لكم استغربا أسئلته حول هونتي الحزبية ومل السياسية! ثم نابع والابتسامة على وجهه. . ماذ ٢٨ وهني الغزاة اللي دخلوا هيروت ليقضوا علينا هالورد والرز( قأجهته مقاطعة منعرف أستاذ خمود ءاق وعلت منك؟ع ع . لالالهثى وعلي منيا هادا شي حصل ببيروت! ك علل اجبته هحنق٠ ودانا لبنانية من أصل أرمني. ض ا والأرمن، متل ما هتعرف، ما يشاركوا ولا هأيدوا الإيادااع الأرمن، متل الفلسطينيين يامأ، ارئنكيت فيهن إهادات ٠ ٠ ا يعدين يا ريعا تكون موضوعي. ص يتعرفا نحنا تنيناتنا مدينين لهعنى ياعتذارينن الأول مني لإلك، لأني من منطقة يمكن نكون هينلى لخروج الفلسطينيين من هيرووت تحت قصف الديايارته الاسراثيلية، لا »
[*]15. والثاني منك أستاذ محمود، لأنك مدين لافي باعتذار كبير كمان ل ل ،» « ولهش أ ععذ ردع الشياح في الضاحية الجنوبية لبيرورتفى ر ااه٧ كترا يين الدفعة الأولى من قافلة المهخرين ر الوطن، على جبهة الشياح ي عين الرمانة- نحن أيضأ ر حتي ماضي نندنا من حينا وطقولتنا بسبب حركة مسنحة من الشياب الفلسطيني. راوا أن يحتلوا بيتنا، بقوة السلاح، أسوأ يييوهث كل الأهالي المسيحيين. كتعويضعنا ضاع منهم في فلسطينا ل ٠مقاطعأب إذأ، لاذا قهينى هعر محمود درويش ما داه قحن من هننرقالد من بهتلأ وطقولتلعه٠ ووأقا كمان للسطيئي، ما كسيبي ل ل س نلأنو، كل يساطة، الشعر والفن. .. لقوى من الدباياتبي ٠ تصؤرأنشعرذكان، ومنحيثلاتدري، سقف بيتنا. في وقت طويل من اغرب لم نكن تملك فيه بيتأ ٠ ٠ ٠ عا »
[*]16. ٠ كيفه ة س كنمنإ في الثانية عثرة عندما تعؤقت إل كتاهاتلو لأول مرة، عن طريق الصد. وذلك عند( سلمتني إدارة المدرسة في حقل انتهاء العام الدراسى مغلفا محتوما دؤن عليهن جائزة اللغة العربية. من داخل ذللخ المغلف أخرسض هيومهات الحزن العاديين ليصهح هذا الكتابي لاحقأ ولسنوات طويلة، رقيقأ دانة لي، احملث معى من المدرسة إل البيت ومنهما إل الملاهي ٠ ع « كنخ أخافعليه منالضياع، فيعجقة التنقل العشوائى أثناء الحرب. هذه السيرة بالذات كانهم يالنسية يون أهم نا البيت والمدرسة والأكل والنوم الآمن. لم أصؤق حينها، من فرط كآبتي الطقولية، أن أجد عنوانأ يكنر يومياتنة للحزن. . ٠ العادي. مرغ سألت ايين هل قرارة هذا الكتاب! ي قأجاينين طهعأس وكان موحوهأ في مكتبتنا في بيروت. كانعت عندنا كل دواوين محمود دروينثر لكنها لم »
[*]17. ضاعسى للأسفا ٠ ع ؟ ك لا ٠عك من هو محمود درويش فلسطيني اليوم، مي ٠ نأ هو أهم وأشهر شاعر . لان م نرجع نشتريها ، - ءع عندو دواوين ر ٠ هو وزغير هعم وسر و وتابع مننحتران أكتر شي زعلت عدواوين ق ييتكن، . « قالولنا إنسر اع. هس درويعتي ا » ا هأيوكي ها ق . س مهدا. ض ه لإ
[*]18. . متعجيأب هأه٠ا قلت هيكو واغ حلو هالكلاهالإ ٠ ا ويعد صمتن هإيثع لوكلير الأسئلة واحكيني لعد أسبوع. ٠ لى ولس قنصلي هييرونننه قولي لأيوكر محمود دوويطر ييسنه عليك( سأقرأ الأسئلة وأقزو، لكي لن أعدك هثيء الآن. تركض أسئلتي لديه فوق الطاولة الكبيرة في الصالون. وغادرمض مسرعة، إذ شعرلمحئ أن هذه اللطافة الزائدة ستكون مح٠رجأ لاثقأ للاعتذار مني بعد أياج قتسنحت، من ياهب الحيطة والحذر، يدرع وقائي يحميني من هول الصدمة، إن هو بماهلنا واستغنى عن أسئلتي ع ق . فتمنيت على الأستاذ رواد طريد، المسؤول الثقافي في المجلةب ععك هل تتطنل بالشاعر محمود درويش الأسبوع المقبل لتسأله ينقسن عن مصير الحوار! قطمانني بهدوئه المعتاد. . لام لن لمننصلم٠ ٠ هو سهقعل، أيا مهى ا ل من أسبوع ثم أسبوعان
[*]19. كنيس تناسيض أمر تلك المقايلة، إل أن فاجأني صوته عبر للهاتف ب . بهلو، وهية؟ ءاهمأ ياليلد؟ ليش ما بتتصليعبي علال اعذرني أستاذ محمود، انشغلت في تغطيات مستعجلة. متىآتي لأراكو . تعافي بعد غد، وبعد الرايعةل وما أن أغلقا سماعة الهاتف حتى استدركخ أنتم يعد غد يصادقه يوم العيدة عيد الميلاد، فكيف لم أتننه للأمر. سها آ
[*]20. ه » كانون الأولى{ ديسمبر أ يم يم ا الساعة الالية تركض مترو كليبير ويى شوت! إل السير على القدمين حتى الساحة الكبيرة للولايات المتحدة. المطر كان خقيقأ، وزينة الميلاد التي تملأ الجادة الواسعة والشوارع خلفها أنيأتني بيوم استثنائي سعيد. اعرف الآني وفي هذه اللحظة يالذادته، ن كان اروع ميلاد في حياتي أقضيه وحدي في ياريس، لكنني في الواقعك٠سية أستعث أيضأ، ومن حيث لا أدرى لاستلام اثمن الهدايا. . من أجمل وجل. ض ع لي أجمل ساحق ٠ ٠ لي أجمل هديه تنؤلئز في الشوارع الخاوية، وكأ، نورأ إلهيأ يضيئها. لم أقرح يوما في ياريس كمثل ذلك اليوم. كل شيء حولي كان ينذر يسعادنإ نادرة، كتلك التي تشعر أنها لا تأتيلخ إلا ٨ لإ
[*]21. مرة في العمر تطايرطخ في الضباب الكثيف كالفراشارت٠ شعرلهز يروحي خقيقة، هائمة وملؤنة المشاعر. ٠ ا حنلييى فوق مقعد خشبي أتأمل زينة الساحة الميلادية هون أن تزعجني نرمامالب، الرمادية. كما العادة. ٠ ٠ يل اشتريل» لها خيزأ بالحليب من «اليراسريبي قهالتي، ورسل أطعمها بيدي، و لم أمع نفسي عن السؤال ب لماذا أنا سعيدة إلى هذا الحذ؟ من أين أتتني كل هذه السعادة فجا؛؟ هل تكون مرادف القرح الخائن الذي غنشى عنه درويش في موميات الحزن العادي( لم ع ٠ وفلجأهئتضحك، تيهكك المساواة يين المحتلين والغزاة. وأنت تناضل لكي لا قأقن الفرس ٠ ا ولقد ننهمك الأيام أن تحذر القرم لأن خيانته قاسهة، لمن أين يأتيك لجأنأهم لقد أتاني الفرح قجأة، قلة أخذله؟ سأشتري هدية العيد لدروينثر ولكن أين أجد هدية تليق هشاعريته؟ رحض أهحئ٠ى وأتينا في انتقاء الهديةب يجب أن نكون منحوتة أو لوحة قننآ ٠ لا . ولكن، من أين ٩ لإ
[/list]



http://taamelbyot.cinebb.com

2صور رد: محمود درويش - أنا الموقع أدناه - شعر في الأربعاء فبراير 15, 2017 2:38 pm

Admin

avatar
مدير الموقع
[list="j-transcripts transcripts no-bullet no-style"]
[*]
[*]22. لي ثمنها! إذأ، لا ين من تذكار رمزي يفي يالغرف ماذا أهدي صاحب مهوهياهت الحزن الهادي« يعد تفكر وحيرة وجدتني امام حل معقولة آ لا أهديه ينأ هالهال وشوكولا منلنقأ هحناهث القهوة! وصلة متاخرة إل هيت الشاعر ساعة كاملة، لكنني لم أعتذر عن هذا التأخر لأنه لم يسأل و لم يعاتب » ،ميلادكدسقالاهعلألننيلأهاليوهمدالميلادبم ولكن عندها لندقرض أوم وحدو قلت دما هين لنر لا تكوني وحد{ الجو الساحر في الخارج أغراني للتنزه ع ٠ ا تصؤر أنني دللض الحمامات الشاردة في الشارع، لأول مرق ، ههذا يعني أهمه ألنل حايأ مني. أنا هما وحدي، كما لرينو ثم تابع مهتسماثم مما كان هسوع، اين يلدنا، وحذبي ٠ الله. وهل كان يسوع وحيدأ؟ . ٣
[*]23. ، ألت هالها هقولين؟ جل- على الأقل في ميلاده لم يكن كذلك، كان وحيدأ على الصليب ل . أنا أرى العكسي يسوع ولن ومذ لي مغارة ليموت ٠ ٠ ا لكنه هاك عن الكل، مصلوهأ، وعلى مرأى من العالي ليعيشا سنوي أنتم يسوعللأ عافى على أرضنا وصلى تحت ويتولى ( ٠ ا ٠ ) أحنن هكثر لأم كان لقيرأ، تههلى أنم وهو حالي القدمين. كلا يسوع فلسطينيو صحيح. » ا ا لكن كوه يسوع فلسطينى أل يسم سبيا لتحهوقا هكثر ها لعلمآلسة إيغالا؟ (بلاذحأ» تماهلض تلميحاته القاسية، لأسالن في أمور يومية وم « ل عادية، يعد أن صنرحض له إسمر٠ س أستاذ محمود، هل تأق قلسنى في هاريس! ، كان على هاريس أن ماللم مهما هنا وعندها على أن أقؤر وأحنى اللغة الذرلسهق، لذا أحاول جاهدأ أن أقعنمها بجؤية قدر اوهكان، مها لغة معهد ٠ و أليست لغة بودلير ورامبو وهوغو! ثم مستدركة ساحنر للهم قهوة الهيل ولله عندي، ا ٣
[*]24. بالاسد هدايا رالعة، وسحنهثها٠ ي وللنىعندى هديتك . .. وستخنهما٠ ٠ الا هديتي وطنة ورائحتها هنة. كل وأنا ايضأ، هديتي يننة ورائحتها وطنية. . ي١أ، لهادله هدايالا ولحن لثرب القهوة. دخل سيرعأ إل المطهخ، أعؤ قهوتنا وحدهم ثم عاد ،مخلنف منتفخ قذرض أنه في داخله الهدايا الموعودة. ققننحن بحماسة الأطفال ن ٠ اوين، أهديك هنأ يالهال٨ ٠ ٠ وتيم هوكولا هحناث القيمة. من هول صدمتي لم أنطق يكلمة، هل تلقيا هداياي يفرح كبير وروض أشتم رائحة الين بالها ع ا ويادرلى س أنعنى رابع أستاذ خمود ق ٠ ٠ كم أنكم رابعا شكرآ والآن أقنن لية هدايا( احزر ماذا يوجد في هذه العلبة! . ليها زعتر يلدي، أه ماهر هعر لرلسي، أنا أكيد أهم لراس
[*]25. وأخرسض الذ والشوكولا من العلية ثثننهما لهب يبدو أننا اخترنا الهدايا عينها، نأنننراننمثلنسرمبجري موهلىاهويبالهدايامن ا هوي ه ، بحل من هو رياض لينر{ عليه داهمة من أين لعرلينه؟ ٠ إله صديق للسضئي وامر ا س لكهدايايلقسها؟ هليعرد أقليملعرتميه نثنننورننيننلأ،ل نالا معرإ. نى اسمهم كلا لا أعرفه صاحب ا ٠ ٠ ٠ هل ان صديقأ لينانيأ مشترين أرطدني إليه. هداياه اخترتها بنننلإ، وصديقلنى لا يعرفه أنني أعرقلنى و لم يطرح علي أى سؤالا ل ع المتشابهة أمامنا، ورحنا نحذق فيها وضعنا هدايانا ٠ يذهول، ثم سألته. . عل كيف حصل هذا! ٠ شمل. ل . وصار عنا مولة هن وشوكولا لشهر كامل{ ل س والمقايلة، هل نيدا يها الآن؟ لقد هربنا القهوة وأكلنا شوكولا صديقلنى رياضى. ق ا ا اليوم لا رغبة » لي الكلاب لا لا لؤجلها إلى يويناخره ٣ ٣
[*]26. لا لكنن وعدتنيل . قلقي لي موعدا إن اردوت بعد للالة اياه ٠ ٠ هذا وعدا س وعندما قاجاتهب هل توقع تعندأ خطيأ بهذا الوعد! ٠ استجاب بطيبة خاطر. كماويدين، لعا» مسالى المكبل هناك اخذ ورقة بيضاء ودؤن عليهاب ما المولي أدقاه محمود درويشلعهد، هاسه النمو والأخلاق والمقذسهت، باه أسنه الحوار الصحفي مع الألسة إيذانا الرمد كاين لي الساعة الرابعة هن يعد ظهر السبت الموالي ه لإ ديسمبر عام ا ٩ اه ا ، داين لمن حقه إيلالا أن لشتى ل٠ي ملالة وعلى رؤوس الأشهاد والأشجار ٠ ٠مه ه لإ كنا لإ اا س ٩ يم » ا الوله ب محمود درويش ٠ خذيها، هذه لك. اهننظرلد يعد للالة اياه صاعق هل ستسنممنى الموضوع مسخذ؟ . لام مكنوهأ، سادنن الأجوبة يخط يدي لأهديك إياها ٤ ٣
[*]27. سعدو ، ٠ نأثارجوابهإ عع؛ اب ن . لاثقةلكيي؟ سقعرهبي هلتكتبالأجوبةلأن . ما هخلاللقةه الكر مثروقخر هعد لثر الحد لقد! ئ . ٠ يثليالمجلق حههنتهيعنىأسهلتك، ءم ئ مكانتخر،ليوقهم» . ولخندةأجوههاهخطيدي،لي ئ . حرو » . . لاحقا. .. ليهكلي حر ستكلمليالموضوع لعا» . سقى تهسه ، قليلا وملك حئئى موو هروكاديرو٠ . وخرجنا. كان الطة . ععع . باردا وهتنر كاية ، مع يأب« نم هكيديصراحة، رداعيللكدب١، س سادؤن كل ما دار بيننا من احاد ، كلماتلنى تزالحاح لعمله. ٠ يي. علا سرهبعوه ا . . به . انساها. وهذا ما لئلنإنا كرتي، سهكتهها حرفا حرقا كى لا ظلصا . . هعدموعدناالأول٠ متاث ٠ ٠ و ثمعلقز متمتولعل،،
[*]28. ممقي٠ا ساعأ من الوقت، رما هنيثر ورما أقل، لا أعرف. .. من الرقة سريعأ، ريدا لي درويظى خقيقأ في مشيته كالعصافير كان يسبقني هحيانأ بخطوة أو باثتنين، قيمنحني فرصة أن أنامله يطير « ٠ ق قرحأ هالمطر٠ عندما وصلنا إل هاب المترو سألته يقلق وبشيء من الخوف. . س كيف ستعود الآن وأفق وحدذ؟ ٠ كهف سأعود! كما ليضم أقظ٠ين أن محمود درويش لا يأكل ولا يهرب ولا يسير على الطريق وحدها س معلن حق، ولماذا أخاف! ياريسآمنةب مون نوي ق ٠ ٠ وميري كريسميسد ٠ م «ميريكريسمهس رهيبة ٠ ا ق اللدكماه ععد، أهي بكرا٢ ووؤعني عند مدخل المترو. . مذ إنز» يا بثت وإكهي عحالك٠ ٠ . الس ليل، يسترصلي طم٠هنيلإ ٦ عا
[*]29. ه لإ كالون الأول{ ديسمبر أ يه ٩ أ كانت الساعة السادسة مساع عندما زرنل محمود درويش للمرة الثالثة. اليوم هو موعد تطبيق نص الرعد المكتوب بتسليم المقا» كاملة- وأنا عوطرى الرايعة، كما اتققنا، منحته وقتأ يضاقيأ اقترضض أنه قد يحتاجه لوفرة الأسئلة ب ، لاه لا. ٠ ا لقد أنهض كتابة الجواب الخامس. سأبقي على لإ ا سرالألقط،كيلاأقخنرارو٢ صفحةا ي ه لإ صفحة، تكتبها ليا وآخذها معيآ ٠ طهعأ هي للهم إنها هدية عيد المحلادل ل أخذهض ما ألمجذه من أجوية بين يدفي، وقرأاإ منها مهران ها جا
[*]30. س هذه ليست هدية، إنها اصه يسيرة حياة ثمينة جدا ٠ ع ٠ ما أجملها ل ل كيف لدكرذ أستاذ محمودا . هذه الصفحات أهجنثي لهن ولله يكتا( ينننه كتاباتي هخة يدي، تجاورها لوحات أو صور فمهد لصا قاجينو دون ترددت مننخنيي سنو ونقذو أنا؟بي . اجاب ميتسة إ ز لا و ألمآ كليتي الفن التشكيلي وتحس٠ين اخيار اللوحات والصور ٠ ٠ كن دعيني الآه لاه الكثنابةل س إذأ، ماذا أفعله أين قن أن أختفي؟ . حهنني في القهوة وأقا سهومذ لي غرلة اصب ٠ كم هليمكن ان اقاطعن لأعطيلتر القهوة! . مدخلي علنى ولا لهتمي للموضوع{ لا ٠ حين أكتب النثر أهزعج ألله لاوجده في للطبخ. ٠ . لأول مرةتم رغم طهعى الحيادي، وغير القضولي، وجدتني أمام رغبة هائلة في البحث والتنقيب اينما كان، وهذا ما نعلنه. ا ق ٨ ٣
[*]31. قاستوققتني الزوايا الفسيحة الفارغة والشديدة النظاقةب أين يضع أواني المطبخ كلها، إن كنض لا أرى غرضأ ظاهرا منها! هل هذا مطبخ أم متحف! قتحيى الخزانة الأولى المخضصة للصحون والأكواب الأنيقة، هستري النظر إل داخلها، فإذا به ورائي، يدخل كالظل، ليسرع عاليأ في ظهر(. ٠ هالركوة مش هون مكالها، إيقاقال لع كدنى أفقد وعى من هول الصدمةب ٠ ميش يدك بالخزانات ههشي فيها! الركوة هوتمكلع ثم ضاحكأ من أعماقه ب مو ما يعطي هي غلط ها خفي هيكل » ععع دوغلط شوم أبحث عن الفناجين وعن كوب لأسكب لك الماء. ٠ أعتذرإن أخقنلع، مي جءمبى أقول لللأ إقني سهكنئ الدم ومالية أجوبة وهل الباقي غدأب س هممتاز، لس كرا في رعبة متل اليوم( ١ ٣
[*]32. ٠ وو. . لسنئاهليا يلأخلصيالقهوة ويلاهحث وتخزيسل هين، سناخذ للجاني عهىلع س اتققنا، ولكن لماذا ألع. يتننته » أسثلة؟ ٠ لأني سبق وأجهض لي مقابلات أخرى على أسئلة ههههة أو قرلةهنها٠ ثم مهديا ملاحظته على كيفية إعدادي القهوةب ،انلهتنؤينها هسرعة، ولضعين الخ فوق مياه ياردة. ٠ ا هذه أسوأ طريقة/ عداد القبرةا وتابع مماذحأن هإدننه أسوأ هبت حنضيلي قهوتي ههطئيلبي ي لا، لاس أعتقد أنني حنرير للتر أطيب قهوق. ٠ ولن تنساها! ل يعد أن اضاف إليها السغر حمل قنجانه ليختفي بسرعة في المكتب، وهذه المؤة أغلق خلقه الياس يقيض وحدي في الصالون أراقب التفاصيل من بعيد، وكنعلى أخاف أن يهاغتني ثانية. أخرسض ورقأ أبيض من حقيبتي ورسل أدؤأ حدهثأ بيننا، عمره دقيقتان. ٠ ٠ . ٤
[*]33. ورغم تخؤفي من دخوله المقاهي لم امنع ننسى من تانل المرآة العربية عند الدخل وبعض العناوين في مكتهته، فإذا غالبيتها شعرية ، وباللغتين العربية والإنكليزية ٠ ٠ ع قوق أحد الرقوف، تأنلض للعديد من بطاقات المعايدة الميلادية. والسياحية من بلدان محتلقة، وكلها طيعأ ق ٠ ط من معجبات ل لم المس شينأ هذه المرة ، هل قرأت عن نعد ، ثم عدطته إل قواعده سالمة، أقرأ ر محاضرة سامتحؤ يها بعد أسبوعين. كهف يعلن ما فعلتها هل أيا نجنوقة» . يعد دقائق ظهر ليسلى السؤال حول المسالة والوصول هروري؟ «ليي٠ا هلاه؟بي - أكيد لا أستاذ محمود. هذا بالذات ضروريا م «دج مهتركو كرمالكا ضجرانةوبي كعلب أيدأ، أنا أدرس ع ا عوني وقتكعل . أعود بعد قصف ساعة على الهكثر، وقكملغدأل في تلك الأمسية اخفى الأوراق التي صاغها في درجه ب ي هل يمكن ان أراها. ٠ فاخذينها غدأ، لأني سهكملها وأركض ١ ٤
[*]34. علل دعني اقرأ. ٠ ٠ ولو جراهأ واحدته ل ٠ (يعد القرا« لها» ينثمقى للخأ خلف الساحق أخرو» أنه الزينة المحلادية هناك رائعة ل أرها هدأ يعد. ونايت لنئعشى صينيا دههينا س صينيا ألم تسع في الأخيار. هناك مطاعم صينية فر هاريس تطبخ الكلاب والقطط ا . مايده لكين هازه اعرف هو كانوا ييحطو» هالهكل،، هلا تنافي ل . من حديد اجتزنا الساحة الياردة والشوارع والجاؤات والأحياء، وصولا إل التروكاديرو، سيرا على الأقدام. لم نتحؤت في تلك الليلة إلا قليلا ٠ ا كنا نراقنا زينة الكنائس والأشجار العالية. قيدت الساحة المضاءة قطعة من السماء
[*]35. مظلته م وعد أن نانط عةالمدينة،وقدا . ينا. قاعرهم يصعرو . ذراعي سألني. . مهلتحيينالمطر؟ لنا صد إ ا عم لصك ٠ . . لشا ين ق يق، - كثيرا، ويذكرني الان بعصيده عز ك « . قلاح أهو مهودة، كتب في رداع هاريسب منتودع هو ٠ ٠ الشتي(. » وباريسماجميها عم ا الحلم الجميل ، وبعد ٠ مضحيح، هو الشتي إللي يب ي . ) طويل. . صا ع
[*]36. . ههههوا بشكله المقالة لأى هدي إقراها (ضاحة» أيام مدغخ مقالات نقدية رالعة يالشكلى، هعر ما يتحمل ههر من . « اغا ٠ ٠ ٠ النقاد صايرين مقذلئين ومقايلن صعد إذا أه٠ا ينثمانا، كيف الناس العاديين يدهفهموهاهع ي من خدملنى وقؤهلنى من الناس هنت النقد أم الغناء{ ٠ الههاه٠ لئن لوكيت لاقدأ لما استوقفتني الأمور التي هعمؤن لها، يل لهحهخ أكثر لي أسرار المصل كل. ماذا كتض قلق عن جرى ها أويد» ق هو ىب للال،، متي عار كدت يحب هويو بلوحات ق لد الشاعر إللي لي حولو وسامين كع٠ار٠ ٠ ٠ يخعرلي إلو لم٠ا وزهر كنث حاهب كون رسام( كل. هرسام؟ وكيف صرت شاعرا ٠ هلأن ما كان معى ثمن الألوان. ا ٠ كان أسهل علي ءاحصل عالورلة والقلم واكبا بد ي هزعلان لأنك خسرانن، الرسم( م منير ق ٠ أمين الا وثقت لكي يتلات دقايق لألك ينهي يالمجلة عن الرسم والرسامين. الرسم ضعفي ل » ٤ ٤
[*]37. . يهاكاقتللهانيوللمحيراغوسان، . مقاطأ بآخرلوحةاهري نصها لي صدر الداو، وأكلها من معرضا الباريسي الأخير و كليو{ بر ط نال ي أنت وبول، كم ننايثنئإلللعلنما من لقس المكان، وعشنا ت . ض لما لحنا ٠ ٠ فرن يتأثر ثلنوإ قلنلوياه يسإلقهنا٠ وجاوهنيهولن ا ا»سار وها ه عم . ٠ إللي عملناه وعم لمس يالعا بيفهم . ع وديا محمود، ما حدا ٠ نإ عشناهكان أكبر منإنو نعملو، إلا ناسنا ائثرللنايال عرفوا الا ٠ ل اد والحروب لناس مرتاحين نقدر نثرحو ف بول غيراغوسيان( للحد هعرقو٠ مين ما بيعر ا ماذا أضافته س ع ٠ ٠ ك أستاذ محمود. ق لى و ٠ خليقة ب وتابعت. . ومرسبل . زهي ال أبعد من الكلام! أشعا لذ؟هلتراهذ ٠ ء ك ٠ العض موسيقاه إل ر صة اة مح٠ننلقة، وحررها من . » . لقد منح قصائدي لر لبىسمم،إدنأبعرنقنوال كننارىب مح،ولمار . ٠ المؤأدهيندهي . ع ٠ ٠ ه لم
[*]38. آه، الآن دكررته٠ ٠ ٠ أمس يسمعن إلى أخيابي لجدير يكو، هل قس٠عه؟ س كما أحب فيروز وأزناقور ويريل٠ ٠ ٠ هعهقنى ملي عجه سههعيلهع هلا. {والآن، ما،ا عسايألعلىعندسا وحلين» وأغنية ووعمدما مالت الشارع ا ٠ . ..ماهه« ملم هء«هع ابي لأ »عهي«ك ٠ الأولى سهلة، أما الالهة ضبا ماذا تقول اخهة الشاعر. س لكما ماني الشاعر بكى اصدقاؤه . ٠ ع وبكى العا لي دفنوا تهمته ر حقل واسع عا. ر حقل واسع من القمين . اع ٤
[*]39. المطعم الصيني هلمر الووكاديرود قاهلو«اله نس٠ع،٨ ولإ مطخ فخم وهادكأ يبعد خطوتين عن مترو التروكاديرو ويضع خطواوت عن جادة كليبير. ه لسهستا أن اساللهم هل هلين السيئ عل مهيأ موسيو درويض، طاولتا حاضرة، تقنلل . درويرمستقسرأ (ياللغة الفرنسية ، الطغمة بالإنكليزية/ ب موسهو، اعتذر عن سؤالي سيقأ، ولكن هل صحيح أنكم لدذون ل٠ا الكلاب والقطط. ارتعد الشيف من هول الاتهام. . لا يا سيدي العزير نحن لا نهكل لا الكلاب ولا القطط ولا أي نوع من اللحوم غير المعتمدة في قرنسا، اطمئن ( ٠ ٠ ٠ )
[*]40. يعد التحقيق والمساءلة تابعنا كلامنا الآخر يهدوء، واقعنا أنقسناعصداقية الشيفن لك هل ناتي دومنا إل هنا. . مع ٠هعهنس الأصدقاء لقط، وهالة ما أههي ههوايزع ليناههق لي مطهم ميساك الضيف الماهر لي قتههلة الكقئق ع لى ع هو لا لعد كييرنعنكلهيرا هم علل أنهل الطعام العربي عادة! . لا، يل أرغب لي اكتشاف الأناة ا،ة، ولوكاقت صهنهةل بعد أن طلته أشكالأ وهواة من كل الأصناف، سألته. . عكل٠ هل تنتظر أحدأ؟ لمن كل هذا الطعام! . إم ل٠ا، وهل هن أحد غيرلا؟ وراح يشرح لي خصائص كل طيق، ليدا لي خييرأ في الموضوع ن ٠ «ه٠ا منت عوعع، لقد لتننني يأسكليم الطويلةا الآن قذنننلي، هل تريدين لهذ كلبه دنى طحكنا في المطعم، وأضحكنا معنا زوجين عربيين كانا يجلسان إل جانبنا ويهكلان مثلنا هحذر، نفهما ما كان ٨ لم
[*]41. يرمي إليه درويش. يدايأ، تبادلا معه أطرافا النكث ثم الحديثي إل أن دعاهما ليشاركانا العشاق وهكذا أمضينا معأ سهرة ممتعة تحدثنا خلالها عن هاريس وهمومها، إل أن فاجأني بسؤاله. . . ههالعادة هتاكلي مثهح؟ هو يطعموكن هالمطاعم الجامعية( - ر هذه المطاعم المكتظة بالطلاهب نأكل لنعيثر لا هتنر ولا أقلل لكن يحصل أن ندأل أنفسنا احيان منا وصديقتىآدا، هالكوسكوس واللين وم ٠ ق سلطة الأنديقم ولنكن أستاذ محمودا. ماذا تأكل في ياريس؟ من يحفر لك الطعام! ٠ العازب يتأرجح دالمأ يينأسناو قلهلةيقنتخضوها وموائد المطاعم. ولي الهاية، كلما لشتاق إلى طعامنا الز»ن مياه كر أيا هحخر هظي، وقرية وح إعزمك إتنأ ورلهقننك قدوقوا هعق الأكلات منإيد»و هنا سله الرجل الغريب إ أستاذنا ، أ لم تكن تقفل العيش
[*]42. لها الجهل والتأليف والوحدة والهدوء والكسلالجمل لارس ميالة للكقاس، وكنت هلون هه سعادة لولا السؤالين ماذا معد باريس! وحتى ألت س لال » س سهقلقليأ السؤال عه٠علن ماذا يهد يارس؟ ثم تابعنا حوارنا، يعد أن غادر الزوجان المطعم وشكرا درويش على دعوته، فاستعدت طرف للحديث الذي انة ن نقثأانعير على الأقل، هل تعرف أين ستكون وجهتلذ المقبلة يعد هاريس! ٠ دما سقق هداية عودتي يعد سنتين أو ثلاث على الأكثر. طعور هقى ألز يخذفي كلل إل فلسطينا ٠ هإيشاء يقلل كنو بهونمث كع٠ هذا خير رابع. ٠ ٠ لاديس ر كتير عواصم رح تشتقلكبي ٠ ٠ سأزور هيروت وباريس لاستمرار. وسائر العواصم التي عشت ليها. ا ٥
[*]43. ي ستعود إلى والدتلد اخيرأ؟ أمس قرلت عنها بين ٠ لالاهي هس كالت لننرهثي؟ ولك أنا إللي كرت هر. مؤات ضعت وهزات وقصى عن الحصان. كنت ولد وغير وجرحت جعني، هعدو الندي لهلتأ،٠ كشف لي عن جهينه، وكم يدا قرحأ بذكرياته. . . مالوا الأولاد من زمان كتار، ولما الواحد يضهكالوا الأهل يكتشقوا لمحايو يعد قهار كامل. ع ٠ وألا كمان بعمر ه سنين ضعت عطريق عكا. كان يدي ألحق أمي، وها عرفت إرجيأ٠ عب ولما عدرنى إلى البيت في المساء كانوا يبحثون عنلنى في الآهارل ل أمن يقرحت أولأ، ا ونرينيثاليأسآه منهاا عتبنا عليها غيابيأ من مرد تصؤر المشهد ، ثم تابعت مرة زارتني أمي، وك. سثنته محاطا. بهععلر الحرس، فسألتنر من هؤلاء؟ أمتها ب حرسا لجاويتنيب انتم يا بن، إن قررت جهة ما التخلص منك واحد من هؤلاء سوف يقنلنى
[*]44. الديوان أندلس وكمنجات وهاء لجا الطويل( ا لا به وورع يصدر وبيروت قرية عن داو الجديد{ لم نغادر المطعم قبل المفاجاة الأخيرة. . الشاي بالياسمين. و صعح ن طعمه لذيذ س قال ي لكني أحب رائحته هما لكانتا تولد في تلك الأثناء قصائد ووأحذ عثز كوكك وكان لي حظ رنة قصيدة وللحقيقة وجهان والثلج أسرهم مؤزعأ فوق مكتيه، حين عدرلى في اليوم التالي لاستلام الأجوبة كاملة! س تني إقرا هالورقةلآ، « ه
[*]45. م نهرني يعصبية لافتة. . دراكهد لا، قعا» معي، ماقخربطهلي الصفحات. ا ٠ ألركيهام ٠ ثم تابع مرتبكة هخنهسى موضوعك وفرحان بالأجوبة. إلشاءالف قعمققلي مغبح بالأوراق وما طهعيهابي٠ ثم قرن أن يلنها هإحكام، في مننف بلاستيكي. . ميلا ينلها المطر ويذهب تنهي لي تحرير ٦ لإ ورقة سدىبي ا س جميل أن تطبع كتان كما قلفى، يضم محطوطارت يخط يدفع ٠ معحبح، لكن لا وقت لدي لذلك ٠ عالمها هلككن أن أهين يرمأ ما بنشر هذا الكتاب. قد يضم المخطوطة هذه، بالإضافة إلى السور الفوتوغرافية التي رأيتها وأعجبننلنى قد نضمن إليها صور هاريسب ساحة منزللنى، كليبير هواسيير، التروكاديرو، حائط الكنيسة، الحمامااى الرمادية والمطر الذي كعب ومقعد الحديقة وب ق لا الأرصفة الخريفية والمترو. ض مها رهت، ليهم لأ١ه لننثرالموضوع لي المجلة أوين وسونى لرى. وتابع. . ممر مهم الصور الهم النص(
[*]46. ي أستاذ خمود، قل لي، كيف أشكرذ؟ ا اشكريني لي تحضير الشاي يالياسمينا وأنا هعث الشاي الذي حملناه معنا من المطعم الصينين بحعك حياتية الباريسية شاعرية مرفغة٠ هل من مكان يعد في يومياتك للحزن العادي! ا يومهاث عزفي العادي ل لكن جيه يالمعثى التراجيدي. كل ما كرر من قصائد ل يولد من حزب أسود، يل من فرح غامض حزين ل يقاوقثي اهدأ حتى هذا العمر. عاص. حتى في طقولتن، حين نخرهض؟ ٠ خصوما لي طفولتي. ل أكن أطر يومأ الأطفال المهخرين، ظنها مغامرة معية ونجازها قريذ الأطفال لي لوالله التهجير لا يهايون المخاطر كالآياء والأجداد. س يعني كنخ طنين سيدني ٠ لي فلسطين طيعأ، له لي لينان، كالت حياتنا صعبة واغا ممكنة ومر مستحيلة. ذكرى الخسارة اصعب من حياة الخاسرين، وكما كتيإ لللأ،آلام الموت أصعب من الموت. الحزن حالة شديدة الالتهاب والغموج لم ه
[*]47. عل ما أكثر ما يجعللذ حزينأ؟ لى يعد تفكير ن يحزنني عده قدرتي حالة على بمرتمب علاقاتي بالطريقة التي أبقاها. قصزوي، هكن أن هقختى بسهولة عن أهخاس والعين أحتهم، هققط لأني غير قادر على الاحتفاظ يهم أو الاستمرار معهم. س إذا كان للتنازل عن أشخاص قنهم يحزنلنى، لماذا تتخلى عنهم إذا؟ ٠ لأنه كل ما يتحقق لا يعود حية. ا ل الشاعر أو اكان يختنق خارج الحلم ل لك ألهذا السيب لم نكرر تجرية الزواج! . يكلهغد، يالإضالةإلى أسباب أخرى. الا أذا صادلخ امرأة إسنهنالية هنر في رأيي لي الموضوع، حينها لقط أقزوبي من دون ققكيرل الا وكيف نكون المرأة استثنائية ينظرذ؟ ا إذا كالت ذكية دقالة وصامتة. ٠ ٠ روغ تسير على قدمينل ل ي صامتة! يعني ممنوع تخكر؟ ٠ لا تمالغي، قولين ها الذي أقصده. ٠ ٠ المرأة الثرثارة كةل ه ه
[*]48. ي والجمال. الين هرطآ اساسها ٠ مستدرين مالك يسلي معي حوار لانيا ثم تابع ٠ مستغرهأ السؤال ب هوهل أليم هن جمعية الدفاع عن حقوقا اخعهات؟بي ي أحنى أن أعرف. لا ا ماذا تقولا . أه٠ا لا أقوله
[*]49. كانته رائحة الشاى يالياسمين تعذر المكاني فاقترح أن نسمع بعض الأغنيات لقيروز، وعلى وقع«مرننت بالشوارين دخل مكتبهم ثم عاد منه وهو يرقنغ أوراقأ، كانت مبعثرة قبل هنيهة قوق طاولته، ليقرأ لي مطلعأ حزينأ علقدهرأ في خيالي. . لتلحقيقة وجهان، والية أسون هوة مدينتنا ل قعد قادرين على اليأس أكثر لا ههسثا، والنهاية قضي إلى السور واثقة من خطاها! . وبعد أن أوقف القراءة قجأزب « ننه هام س هحنيتها كتير(. لم نعد قادرين على اليأس لكثر مما يئسنا. . «ستاذ خمود، شو في يعد اليأسا ٠ ه»يأس هكيربي٠ ا ٠ وبعد أن غرق صامتأ في مقعده للحظارته طويلة ، كسررئ صمتنا وهسئت لهكا يشبه الإعتراقى ب س أتعلم؟ عندما كتض فتاة صغيرة حلمسئ، بسبب يومياهث لحد كتيلنى ورما أيضأ هسيب الأغنيات التي نسمعها الآن، هان للحلف ولو للحظة راحدة، فإذا بكل مهأ م
[*]50. لارغو انزعاجلنى الواضح من أن يعين أحد ياغراضك) ٠ هم حنرخلىالطعا . .. اا . طهعص لا هالا . أكثر م والقهوة المنة والياهو{ والشاى الكلفة بيننا. . من مره، وبسرعة أسطورية رفعت مهل ؟ ٠ ٠ ٠ . ا ٠ ئففها لهو( لزأحهنريمعها الزتجعليالسكرا ح٠رني، هفرحلايعادلهفرح،عنأنك . أ . . يه ، سلس عذك حسين، وكل الأخوة العث هلق نرمي ، بيك ٠ ٠ للام يع و . لث وقلة عنكمن قحنلشههيعضناكالنوائهلإ كنطزكلمادعوتن إ ، ) معو عم ٠ . . الز « ا كم ل بيتكتتقططن تتحدان يطاولة هر لترد» وكنسخ تزعل ولا تصذة أآ عل هالومحد عمه ٠ ده ن من نعتتها ٠ ٠ وبه ، لعبة ها ا ا عمم ا . عا. . ع . يدششها نلمياسإ ناللملا كانته تغلبكدانما وأيدا . . و هعثروالجوهارس ورزكبيلن، د ه
[*]51. وتتباهى يانتصاراتها المتكررة عليكم فتحرد فى كل مرة وتكررت عن لا هرحي كظأ، إلها مسالة حظا معلن حق، أستاذ محمود. ٠ ق كانت سالا حظ أن للقاذ ذات خريب ياريسة، وأن تفتق لي، طوعا، باب الحوار معلنى على مصراعيه. دون أى مقدمات؛ زيارات وأحاديث ونزهات كنننى خلالها تتأبط ذراعي لتسمعني كلامأ، تتمنى أي امراة أن تسمةل ل كمكتنض سعيدة ر تلك النزهات، في مسايا باريس الغامضة، كما كنعض تصقها)، و لم أخب عنيف سعادتي يوح ب . ( لاين أقام مع من؟ هل أحلم. جهم كنسنى تضحك ثضحكس وأقرأ سعادتلنى، ترلن من سعادتي الخيالية نيك. مرأ، حين ينامهانا رجز عربي ونحن نبحخ فى العتمة عن ذر معطفي الأزرق الذي سقط وضاع بين أوراق الرصيف ن س أستاذ مموها هل هذا أنسنى؟ هل تبحث عن شيء! كينى اساعدلذ؟
[*]52. اجبته إ لقد سقط قمر معطفها هين الأوراة، ثم استدرذز واقترحغز علنت ز لا همكن هنا! هى لنا السن معا، وتركنا خلقنا زر معطفي الأزرق بين اوراق الر . صخ هن رصيف يواسهو، لأسلك للمرة الألف. . قرددذز امامي كما في كل مؤةن لس الآن ٠ ٠ ٠ ههنها معك وحاض عليها مدنا ل أقب وحدهم سعرلين متى يحين الوقع. دما بعد . ٢ عاما أو ليكن ىيأ أنيقأ، مكنها بالصور أو الرسومات الاسد ولا ماير من أن يضم ذكرى قزههنا لي هواوع هالساكاهد الغامضة لقط ر لا نسى منا. هذه النزهالمحع » » قرية لين عليها الزمن، حينها لن أكون . ٠ ٠ ولن قكولى ب عروت، طب كانون الثاني ٣١ . » إيفاقا مرشليان
[*]53. فى إحدى قصائدك، وعن الريح، وعن سكنا( جذوع الحكايااته والسنديان. ٦ ا ا أا
[*]54. أكثر رلزماهورلمكان،أوأنأدنومنه عليأهأيعدعنه ، أ هملهاهومازال أكثر لكي أراه هشكلاوضج، ولكي اروي ننرنانإ كالت، لا ،مونيذ»بالصووةالأولىللأرو و قال ٠ هعي عليه مازهليحملالأورلعط، وماذ يرصع كماأصيسى ر و للعودة الى لسانه الأرمني الأول، أوإلى منثديها٠ ومازا يحن ع ٠عا لأ ٠ إذاجازالننعه٠ أروا وبيا ٠ أسبعليها خياميالتيلا ئالنته الريج، ا . . والريح. .. ما ر المانا ينا من كل لاحط، وخاصة من سقن عنالإلتلاع٠ ذ تر لى ننئلأننإ كأننيلأسكنهئاسوىالريحالتيهيتختي ناحية ا كا ن ،ئرإ يقول ي أو لولي كما أحاول أن أقول. لهل ي كما نلاننز س الأوس كي لعرف سكنانا؟ وها كان لي لياللغةماي من عء٠لا ٠ىللهويةهرطأماكثر هذاالنعويشمايزراستمراوالأغنهة، ولكن ٠ ٠ . ٠ الىمعانيهامنهذا ء . . ا الأ مرورا . لاأرغب،ابدا،ليالنظرإلىمادية و لإ ١
[*]55. المنظور. كذلك لا أرغب لي النظر إل سماء الأغنية من منظور هذا اليه. ويهزم لتحول الصراع اهإلسا» كله إلى سباق على إيجاز الهزهة، على خسارة الواقع من أجل كسب التعبير عن الوالي المفقود أو الأر. المفقودة. ء لا لست هاعرأ عثهأ الى هذا الحد، »يا أريد الأوس واريد الأخهق أسوة هجصه سكان الكرة الأرضية. أما الذى يحمله ، وأحمد الطفل الذيك٠ركييرا وصار ما ، لإلني منهن أرجعه إلى أمه، إلى ههئغد على أرضهم حتى لو لم يعد ر صهرأ ولا همهن ٠ ٠ وليلعب هناك كما يشاء على جذوع الحكايات والسنديان، وليلعب لي اللغة إذا أراد هناك أو لي اي منىهناخر لهندلذ، عندها يعود يصير قادرأ على الرجل الحر من الأر. الموعودة بن الأخهق الموعودة. ع ٠ عا اا
[*]56. » س «أنا أعرف حال. تقول س أن الأرض أمى٠ ٠ ام تركض وجهلة قوق منديلها، حملننى الجبال ر ذاكرتلنى ورحلته ٠ وحين راودتلن أحلام العودة كتينتهن ا أمنا انتظري . ، إننا عائدون{ ٠ . مع ، فكأنك لا تريد من هلادذ التي ذيحتلنى غير منديل أمين واسباب موبآ جديد. تحل إل قهوتها، إل لمسة يدها وإلى خيط يلؤح بر ذيل ثويها ٠ إن كل قصيدة تتناول أمين يزحدذ فيها سند الحزنبي من دون منازع. وكأنك تحلم ياسترجاع الأرش،ققطلتهديهاإياها،لت حقذلهاحلمالعو . ده ٠ ما زا . ٠ ا تر مملا . كو د مروي لنا عن أمك، سر قصيدتك وحاملة يحوم طقولتك؟ ٤ يا
[*]57. أمي هي إس ٠ ولو استطعت أن ألن خسرها وضقالرها من لدنة الرموز لقعلتند لعم، قرينته وجهي على ص. ديلها، لأني خارجها أيقن ملامحي ٠ وعندما لا أطلب من كل هذا ا»ساوي، الذي هو ما يدور لي بلادي وعليها. هر منديل أمي، لكي أسس لثسوداد ملامحي الأولى، لإسترداد إلساليتي لي صورتي كما هي، لا كما رسمها الجرهة الكبرى التي أوكيت لي بلادي من لاحية، ولا كما لرسمها الطلة من قاحية أخرى. ليأمي، كلما قاهت، ذاكرة الأرق القلسطيثهق ومشهد تاريخها المتنؤع، والثابت على مرأى من تخلل الزمني وبقاء الروس. والأرقى الميهي/ ميم هي الأوهنر ذات الفصول الأربعة ذات البحر الأبيض وذات البحر الميتم هي الخارطة الجنة لكل الشجر والعشب والزهر والده هي الياقية، وكأنما هلا إكتراث بالهابرين من الغزاة حتى لو صار يعضهمكاياء أو إدعوا الأيوق ولكنها هي بأمومتها التي لا يشك بها مؤوع أو طبيب أو مهندس ذراعي، هي أمي. ه آ
[*]58. لسض واسند اطزنع لي سنو،، لهي، لي تخزرها من رموزها، سندة قوية وقاسية أحيان وليس لي وسع اوهن أن يكون سند اي شيء لي سهرة أه »سهة٠ كغث أظن، وأنا صهر، أنها لا تحيتي. لا أتذكر قبلاقها وهداياها إلآ لي سجني الأول. وبعدما لكروبي سجوفي لكررت زياراتها ولهلالها وهداياها، لأدرلد أه وراء لسوقها المصطنعة أمأ عاهلقهق، هشة وجميلة ولها أينأ لاذعة لي السخرية. وعندها قابلها ، قهل أشهر لي القاهره عثرت ليها على زاوية بارعة. ٠ ٠ لا هملف عن لقد السياسة والسياسيين. وحين عامها ن لماذا كدت لهرلنثي كييرأ وتخملهنني المسؤولية عن كله ها يجري لي الحارة! يهكت لوعي » هأقني كدت جامحأ وكثير النكد . وسما سألتها إن كنت سأعود إليها لي بيتها ، رفعت دعواتها إله ابنه وأضظت ن إن غرلتك ما زالت كما لركتها، هكتيتظ ولوح( لكنا أضها إليها صور زوجتك وأول( لس تننت الصورة الأخيرة. وطالبته بان أنجب طقس وأرسله إليها. وقالت. . صعبح، إن الهيت ل يننض ولكن كل شيء خارجه قد تنف ٠ اا اع
[*]59. رينا. ٠ . في قصائد لديك وأغني! هريتا، عيناك ضالعتان في صمتي ومسمع. حاقل بالصيد والموت الجميل{ ٠ ٠ ريتا التي تهروب، ولايتعيك في الليلإلا صمتها حينكتد امام البيتا كالشارع، كالحي القديم عمرها في البريد وراء الخريف البعيد! « ٦
[*]60. ريتا، ليست اسم امراة. عي اسم شعري لصراع الحب في واع الحرس. هي اسم لعامة جسدين لي غرفة عامرة هاليئادن،نى دي الشهوة المحمحؤرة من الخوف والعزلة دلاعا عن بقاء كل من الجسدين لي ظرف يتحاربان لم خارج العناق» منذ خمسة وعشرين عامأ يوقظ الشتاء مول ذلك الوجع، حيث لسعتني الأسى ٠ لا ، لم يكن حأ، يقدر ما كان حاد« ومفارقة ، واخهارأ لإنسانية الجسد لي غزوه من الوعي. كأنها، كأن هذا الاسمكانيدني، يمهد السهل ذلك الصمت الين البعيد الذي يأخذ كل واحد هنا ءالى عنقه الذي لا يتجاور هع منفى الآخر كان يغني بلغة لا الهم منها هر اقترابنا وقلاشي الظل لي الظلام ولكننا قؤعي ملكية الزنيقة ذهقها٠ لم يكن لي ل ٠سع هذه الرقة أن تنطقنى قدريجة ٠ كان عليها أن تخترقه وأن تحرقنا . وكان علىكتهسي الشوارع أن يكنسوا الحادثة ومنها لي الصمت لا لأن حكايات شهرزاد لد اكهت، بل لأنها قد هدأت. ولأزب
[*]61. ٤ طلل اليعاد، التثرد، الحنين. ٠ ٠ هكذ من أشكال ايورت لديك، لكنآلام الموت أصعب من الموت بحد ذاته. لذا قلثب «أيتها البلاد القاسية كالنعاس، قولي مرة واحدة انتهى حينا، لكي يصبح قادرأ على الموهث والرحيل. موتي لأرنلي أو كوفي زوجتي لأعرض الخيانة مرة واحدة{ ٠ ٠ كيف تعين تمريتي المساقة والوصول! أيللوت احتجاجات رافي قابل للمولى كالصاعقة{ أم يالأمل والانتظار! هزنزانتي وجداننا على سطحها وجه حريتيع، أم بالاستقالة! هأن لي أن أرحل اليوم وأن أهرب من هذا الزحام، وأغنن في الجليل للعصانير التي تسكن عثر المستحيل ق ٠ ق ولهذا أستقبل أستقيل أستقيل(
[*]62. يقدر ما لساجإلى الشعر وإلى حب الشعر يحتاجونها. . يعبر الحذر من الشعر لا لهذا الغامض الجمهل، هذا السند المطلق للكلمات لي إعادة إنتاج جديد لدلال( قد يقوينا بالقدرة على حل مشاكل الوجود لقسها، ومنها سؤال الموت الذي يطله ءالى لهجة متعددة الوجوه ولي مقدمها الوجه الرمزي. لكن المواته هو الموت. والموت حقيقي هيثر من الشعر الذي أعد لقسه، منذ بدايته لمصارعة الموت. لقد جنهتآلاه الموت وجنهننه الموت أيهأ، فوجدته سهخ ووجدت أن ما يوجعنا لي الموت لبس هو الموهت للالام الموت. لقد قألت، ساعات، قبل أن أهم هاهءهأ على قطن أييننر، ولكن حين عاد إز الوجع أنفي طبيب القلب يأن ذلك الوهم كان وجا العودة إلى الحياة بعدما توقف قلي عن العمل لمدة دقيقتين. إه سؤالك مرقب لطريقة لا قؤهلي لأن ألهم ماذا تريدين مني يعد الحديث عن الموت ٠ تجرية المسالة وتجرية الوصول! صحيح
[*]63. وألمحاءلا ووس المحدد رنة كلخ ولئن هذه المسالة لن لكون إلا التيه إذا ل تهدف إلى الوصول. أي وصولا إلى الوراء أه إل الأمام. هذا طيء لسي. لكم من وراء كان أهاهأ لي عال والري. لكن الو صوله هو الهدف سواء كان الوصول إلى القصيدة ، أو الوفي أو السلع أو المراق ليما يعنيني أعير تجرية المسالة من أجل الوصول يواسطة الحركة، على محتلف مستلهاقها، الحركة لي العملي ولي اللغة، ولي النشاط الفردي والجماعي. وعلى هذه المساير لهرلقاثارلا، الكساراتنا، ولودآمالنا، وصمودقا، وههادتنا على ذاتنا وعلى عصرلا، وعلى إلساليه وانا، دما لرد لصائدي على الطريق الذي لا يعني عدم وصولهم دائهأ، عده صوته. ومع ذلكم لإلني أعتقد ، كما قلت ذات مرق أن الهبت أجمل من الطريق إل الهيت ٠
[*]64. ه س ولالا هوية إلا الخيام له. كتهسنى - إذا احترقت ضاع منك الوطن{ والخيمة في الشعر كالغجرية بين النساء، لا ارس لها ولا وطن. في غيابك الآني عن وطنلنى، لوق أي ارس اختررنى أن تعيرا
[*]65. ٠ ٠ مسمعرمنبناءالشعرالهرهيالقدء، أيليست ليسا حلما « . ذلا هي الغجرية الجهلة لين النساء ، ولا هي خطتي ننم ننا خيمة الأمير الذاهب إلى الصيد لي الصحراء. ختلنالنإ، ني أساء لاس شعي٠ هي أحد عناوين المصير ئهه ٠ ، . . العودةإلىوطسنجهق، المأساوي لجزء نينلئننهبعنإ تننلبياا عشوس من جهة والية. ولا يستطع الا{ ج لإ هز اعياه ا ٠ إذا احترقتا ضاع منك وحين قلت ن ك لا هو( ء مة احتجاجها من خطاب قومي حؤد الوطنى كنت ئ عن نننرنز بوالإ، تا هدف الحركة الوطنية نلرلانلتنثا لنأوااننالنإ الفلسطيني وكراهس وتطوير ا ع نإ لي لين وقدرته على إنجاز هذا الحق، ولذلك اللننننتا من ظاهرة المغني الراهنة هو أحد أهدهقى العمل الذلننلثنر اخترت ان أعض؟ إن المصادفات هي اميليا من ارو الى أرو لي هذه الفوق من القاهرة، ءالى بيروس، الى ٤ ها
[*]66. لولس، إلى أورويا٠ ولكن الأرس التي اخوت أن أعيش لولها، هي الأرض التي أورهي إياها أجدادي، كما أورس لغتي، وهى لإقني أعود ياكي قاده على الخروج من حيك على الرقم هن أن قرار خروجي ل يكن حرز قعم، كان ينبغي علنى أن ألقى لي السجن ه،الد حتى لو كسننو شعرأ ذا ليمة لقلب ٥ ٧
[*]67. الا ٧ ثا س عشعض في هيروت فترة عثر سنواتننهم لكننا لا نعرف النظير عن حياتية هناك باستئناء ما لرد في يعض القصد كقصهدتي هييرورتهع ومديح الظل العالي{ حيث كتيبة موؤعأن «نا أسنيلو الوداع « ٠ ٠ ولا أونغ إلأ ننسيبي ٠ بعد سنوات على رحيلك عن المدينة تعود اليها اليوم ياه قلب تتذكر ييرووث؟ وياي قلب تتذكرك هيرولث؟
[*]68. عئسى لي هيروت عثر سين كالت كا( لأن أعنى عن حي الإنساني أكثر لهيروهت، لولا صقتي الوطنية التي قد قخدن من يعتقدون أن التعيير عن حب هيروت يعكس نة لي التوطين. مع ذلكم كييت كييرأ عن هذه المدينة التي توقع زائرها لي حالة الإدمان العاطفي عليها. ولأن بيروت أكثر من مدينة، لي كل شارع مدينة لان كل واحد منا يبحث عن ققسه ويجدها لي مرآة ييروت، هون أن يعى أن بيروت ليست هنا ٠ وإنه هو ليس » بيروت يقدر ما هو مقهم لي صورتها التي شارك لي رسمها . هل كدت هيرورننه جزيرة للكلام المختلف. هل كانت لوحة معلقة على كيئسى من رملا لقد ولدت ثمن هذا التمنز وهذا الوصف، لا لشيء ءاين لكي تدخل لي حظيرة المساواة، ولكي قراهم قل أبيب من محاكمة المقاولة التي ليست لي مصلحتها ا »٠،ري . ،عم ق ة٠كأه٠ كلم ليكن من الهل٠هعي ان يفئهظ هيروت هكاكها التنوية قل كان من ا لنيه ) أن تنهار ليختفي الخاص لينا عن مسرح العاص ٠ لكن بيرولمحنغه ل قكئس مهد ٠ لقد عشت فيها منذ بدايات الاحتقان نجا لأ
[/list]



http://taamelbyot.cinebb.com

3صور رد: محمود درويش - أنا الموقع أدناه - شعر في الأربعاء فبراير 15, 2017 2:38 pm

Admin

avatar
مدير الموقع
[list="j-transcripts transcripts no-bullet no-style"]
[*] 69. الذي ادى إلى الحرب الأهلية، لذلك لان نجري لها هي تجربة الشاهد على الهارائ، وعلى رحيله لا مق صمد لقد وايت رحيلي الجماعي ليل الرحهل، وكتبسته لقدي الذي وكتبت حي أيضذ وأعود. . ل هلخرطكءأ لي الوعود التي وعدت بيا الأطراف للسها على مصيرها لي هيروت وعلى مصير هيروت لي مشاريعها ا ل أن، وذلك ما عرسس للنقد من مح٠تلف الأطراف، غير مشهد السباق الى الهاوية ٠ ولكن، كان علنى لأ انجو من الهاوية ق كان علني ان امد إلى الهاوية. ول لكن السهاسة، وحدها، هي الحزن كادت المقالة سياسية أكثر من السياسة ٠ ل يكن لي حياتي الخا صة ما يقتضي التوقف عنده ٠ لقد توطدت علالا الشخصية سع الشعراء والأدباء اللينالين والهري المقيمين لي هيروغنغه م كدت أزور ا لكر الأناقة السي الحاج، ) سبومأ لي النهار وكنت ادير هلة ووطنيون للسطينهةبي ومركز الأبحاث. وباستثناء لعهد النزوات الشخصية والشعرية، ليكن لي حياتي الشخصية ما يستحق الرواية لقد يت أحئة ييروت، وأحذر من لياليها ومن ققنب مزاجها الأهلي والفني والسياسي. وكرت ليل هذا وذاك بعذ عن حربها. ٨ ٧
[*]70. ناي تزغرد فيه مياه المزاريبد وفي « زاكر للنسا ع . « ، ي عا-ة . .. ٠ د نن ق ٠،، كتيشه نصا طويلا، من . هيروضه الثمانينارى يلحن را هالدهايارته، متمنهأهدنة خسر ىدقاثؤ اير صره علام ٠ . كمن . التى قر والان هر ييتك، بعدما طلسإ منلنى ا . امة لنمو أ ز ام وح. مث ٠ عل. حو علله ن عد قهوتنابنفسي، لغياب العنصر الغساني فبه، ا عا. ممانعأ ومعتداكهارتك الفنية في إعدادها. . جيتنى دوقهوة اليمنى أنا من يحذرها دانمذ ا ويقنمها» لا زا ٠ ا . . . ا ا د ئر هد الحب والدلال للقهوة- أللونها، ورائحتها م لأنها للضيف الخقههنى الصامست، المرادف لوحدتلذ؟ ٩ لا
[*]71. لن أضر،، هنا، قني الطويل عن القهوة. إذ يبدو » أقه معروف ها له الكقايق ولا لواهع لأقائى القول إله قص جديد لي الكناية الويية٠ القهوة ليست لوأ أو رائعة لقط، وليست مراد( للوحدة، هي وسعنا أن قحؤد موعدأ لنحتسي القهوة. ولي وسعنا أيضأ أن ينلن إلكح من الرفات لي دعوة رجل امر« أو لي دعوة امرأة رجلا لتناول القهوة. ففي هذه الدعوة تواطؤ، إذا هنا، على العد عن ديءآهر لي القهوة، إذأ، كراية. وهذا ما ل أقله، ويا ليتني قلته لي لصن المشار إليه. والقهوة عادق فردية وجماعية. وبع فنجان القهوة الأول، وهو لداء عضوي، قظإح قداءات أخرى، منها قداء الإدمان على التدخين وفداء البحث عن الجريدة، وقداء المعد من هوية الاع، فكلما كان شكل الصياح لصقى كنها احئثسي٠ا القهوة يإستمتاع وعلى مهل. أما إذا كانت السماء وهادية »ه٠نا لمح٠رع القهوة، وقد لا نرى منها إلا لو( والقهوة الأوف كما قلت، يعكرها ٠ د
[*]72. ٠ ٠ هر وصوتي الاولى لا تقبل قب القهوة لون، ورالحة، ومذاق، ووحدق لجماعة، يه زقفنى، ونافذة مفتوحة للشمس وللهواء، ويد هعيدق وتايينادى العد ولكها، قبل ذلك، . أول خطوة أخطوها قحو حياتي. ص ٠ {هل ويدين فنجان قهوةه فالساعة الآن هي السادسة يعد الظهر وليس هنالك من سبب يدعوهم لأن قخالي على صقاء القهوة هن الكلام فالقهوة الآن قتحنل الصوت!
[*]73. لإ ٨ . . ا د . ٠ ٠ هل س استاذ ثنأا يبقى منك خارس؟ لماذا الشعرا وماذ ععع
[*]74. لماذا الشعر. لأني أي ئنطمب أن أقول ، أ ٠ ء ق ٠ هيد و لن افعل ليه ما لا للو يعلنا وللرا خارج الشعر ها ققعل وتقول داخله ، . و ، ليدا الشعراء عصابة من المجرمين والمجانين. سؤ ي ك ، ٠ ء ع ، ء . لجر ر لو ي هعقعين» عاريا لي الشارع، او سذرينى أقول . سون ا ن سا ٠ ةء ع ٠ . . ٠ هم اعلمقهى عطني ونجا( هن القهوة تزغرد ) سهام المزاريب ل لاسمير-لقصيدة-لاون-نيون( ولاا نئط أنأ له حؤا إلا إذا محت عاريأ قاهأ من الأق. عة، ومن الأهداف ض . هععحا، ومن التقاليد، ومن الحريق قلقها أما ما . ٠ . ، ع لهى هني مارج الشعر صون القناع، والهدف، والموروث، وهمط الحريق ولد يكون ذلك افضل.
[*]75. هذا عال. وهو سؤاله جميل لأله يريد أن يؤسس التثاقهر، أو وللداخل أن يركب كيمياء داخله الخاص والسري، بطريقته التي لا لفههلحالهة عملها، مع العار القادمة من الخارج والمكننة أيضأ لعلاقة الداخل بها. أما كيف يعني الداخل ههخيأ مستقاة عن عنامرهكوينه الخارجية لتلك إحدى أسرار خصوصا كل واحد مرا. من الطبيعي أن يخرج الداخل بعالمه الخاص، قصهدته، إله الخارج مح٠نه. ة عند ولع لو ل يكن مثل لما إختلف عمد وليس لي وجع الشاعر أن يكون داعرأ دهلمأب أن ما يترقى م٠ا خارج الشعر هو قابليتنا المتوترة لتحويل الخارج إلى مادة يهضمها الداخل، أي إله تحويل الوا لع الاري إلى حالة ، شهرية ٠ ٠ ٠
[*]76. يم - منذ وأوراق ا ٠ دواوينك اليومي من كتب ويكتب قصيدتلنىو أنسضى وحدذ أم أنها مهماعة من لحملنى ودمفنى تنطق لاسمها تشاركك كتاننها؟ ألا تخاقى على ثصيدتذنى من الأصوات الواجب تمثيلها دوما! لم نقرا لك مرة قصيدة حب واحدة كانت غاية لذاتها وتؤمنكجانية ما يحصل حولها ولا تعؤ إلا عن ذاتها يعيدأ عن الهموم الجماعية. ٠ . ألايق . يقلقك ذللخ؟ لزيتونبي إلى ووأرى ما أريدم آخر ‎ ‏‎
[*]77. هنا ميضأ، لواصلجدلية السؤال السابقه لأضيفب إن الواحد هو إبن الجماعة. ولذا، لم أقرأ هنصأ طعريأ لأهم الذيكالث حواء اكثر شاعرية منه لأقها كادت ئتاج جماعته. الفرع الإقسا» لا يكتب غير الفراق ولو لم يخلق الذ اليهم لما مس لهم. ليس هنالك صن شاعر مقطوع عن تاريخه الإنساني والثقافي وعن جماس، مهما كبرت أو صنرغته، وعن واقعد لأن الكتابة والقراءة هما عملهة اجتماعية محددة هثروطتاريخيق فلماذا قلقي على أنقسنا، ولي لحظة قاويخية، عبء أسئلة التاريخ العري والروحي بكاملها. لاذا لبدأ التاريخ من لحظة ما قيل التكؤن؟ ألكي لقول أكثر من أن الشاعر هو سة الكلمات الحر! لسعته ومدتهلى هذا الحد. وليسكبديالشعريإصطنامأ إلى الحد الذي أقول معه إنني أستعير التضامن مع جماعي. لأن سوقي الخاصة هي سوتها، ولأن لهى هي لهها، ولأن تاريخي الوطني والثقافي هو تاريخها لي اندماجه به التاريخ الإقساني العاب وليس من واجبي أن أمننلها، لأنا لا أحب أن أن،نل أحدأ، ولا ٦ ٨
[*]78. أسعله أن أنل هر الزحام الذي يز مج ولي لناقضهر حتى للسي لا أدعي ثؤء هق ولعلاقة القصيدة الجديدة بالذائقة الجماعية الطمق؟ لهم. إن ذلك يحدث مرهون دون أن أتوقف عن تطوير الشاعر ن حتى لو نيم به إلى العزلة عن لحظة الذوق العام الراهنة والقابلة دالة للتطزر٠ من مخل أى عربيد ءالى مهدهد» ماذا حدث » وماذا حدث لجماصه لقد لقنرلا هعأ، ولو هوير محنلذق من الضروري أن لعرلي، هون أن تعترلي، أن الشاعر وهو يكتب لا كب لأحد أو إلى أحد ٠ أن لاوعيه هلي علمه هحريق مطلقة ما يختزله من وعي. لس هناك من صوت للجماعة إلخ اذا وجدلمحننه اضاعة صوتها الجماعي لي صوت القرر إن ذلك التلافييخ يعد عملية اكناهق لماذا يفعل الشاعر حين يجد الناس لي صوم الفردي مرايا صوتهم الجماعي! هل يحتج عليهم أه يحتفل. إل، أحض حين أرى أن لجاقيتي قنلت ءالى لمنرووة٠ نجا »
[*]79. م ا ي ما دور الصادقة التاريخية والسياسية. التي تكون عامين في إبراز شاعر هون سواها كيف تحارب تلك الصدقة، التي ما إن أوصلتلنى حتى حنلتك عبء ما أوصلتك إليه؟ أنا أرى أن أجمل قصيدة لم تكتبها يعد ل ٨ ٨
[*]80. هدأدت أطعر بالتعب. أعني من الأسئلة لا من انصار لقد اختار الآباء أياء أو أمه ا ماذا كنت سأفعل لو ولدى هم. ولكن ل يختر احد من الأبناء أياه من أس سويدي ومن أه يونانية اشكالية هنا، مع أنها طبيعية إلى أقسى درجات الهساطةو أحارب هذه الصادقة. لاذا أحب لاذا أشكو من هذا الإرت؟ لعل لي الربع من القسوة ما يسل واوهشو الأرهنر وارثا للصليب أيضأ٠ لا أ ئطي ا التدخل لي ما لا أستطيع التدخل فيهم وهو الصادقة ا لتاريخية . . يم »
[*]81. أى منعه كلا هذا هو تاريخي أيا منهل سهذههيلهى أم٠ا منهنالسهذا هوهصدي أنا منهل س هذا هوأقا أهاأجملقصهدة لاهم . . لم نلدهناك لا ‎ ‏‎ ‏منو ٠ ير منؤلد ، لا ٠ هم ٠ و غدؤ،٠ مس و منيؤلدالآن،ويمنيزلد بنسملسةلنمحبمهدأسأهدأب٠٠
[*]82. لو . . محن . ٠ أ ، رهنا يشكل ممسثن سترتد ، وانت يه . نئنئ ٠ قصيدتك بل. ننننرب المأساة ا ٠ ا ١
[*]83. أما إذا كنت لشعرين ها تقولينه ومحت طكدة من ذلكم لهذا يعني في أسوأ الأحوال أن الشاعر مهما كتب ، لا يكتب غير شيء لي هذه القصهدةقس القصائد المهدية. ٠ ٠ وهويعئي، لي أحسن الأحوال، أكي لسض شاعرأ جيذ٠ وهذا الإحتمال. بالطه، خير من الاحتمال الأول. ولكن. ٠ ٠ إذا كان السؤال معطولأ على ما سبق من كلاه عن الصادقة التاريخية للس لي وسعنا أن قعالج هذه المسألة المنسوبة إلى قراءة الرملة ماذا لو. .. ماذا لوس ماذا؟ لا أحد يعرفن ٠ ولكني أعرقخ أن الهعنى، وخا صة من الخصوم السهاسهين، ينتظرون موبي قصيدتي هع موت غربتي ما دمعننط هنا، وينتظرون موت قسدقي مع انهيار جدران سجني لو كنت بقيت هناك. ٢ ٩
[*]84. الا م الملائم لقراءة الشعر ومار ومحاكمته هأدوات أكثر جمالية، ٠ ع عا ٩
[*]85. لإ اا س مل حروب لعل نقول ي تعلمنا أن نحب الطبيعة هتنر ع بعد الحصار نعتني بالزنايق أكثر ع نقطف قطن الحنان من اللوز في شهرآذار، نزرع الغاردينيا في الرخام ونسقي نباتات جيراننا. ٠ ار كأن حياتك الآنية، الرقيقة كههاطرم الزنابق مرحلة الا نخاف من خيبة الأمل. ألا تخاف على قصيدتك إن هي يقيسته اجيالأ أخرى معتقة قوقآمال العابدين وخيباتهم! ٤ ٩
[*]86. الوهم لأخانى خيبة الأمم لالعقد لم وعد هناك ما يكلي من لنا أن لفهم باس الهيلة لكالة . هذا القره العاصف الأخير من هب . . تر وما دام ٠ حالةلعويه اذأ، مؤقت ما داني التاريخ لي أن أحليم، ما كلى طيء، س ذلكم ما زال لي وسعي حلة عشواليأ الى هذا الحد ا وهيا مة الواقع هصدمة شعرية هي ننا ء ا صد . . من الروسيان/ واجه سرنأشهدعلى ر ماتي. ها زال لي و الكفيلة نننإلنلئإ لي لحظة واحدة ٠ ٠ عشىو . هاذا يبقى من كل ٠ أ قى طه ورما لا أريد أن عر لا أعر تن مكان لطمنة جديدة. لو فى وعلى الجدران لليس لي ٠ ط ما كتنته على ا ر . ق ء سقو ٠ لا اربد أن أرى لعيني ه ٩
[*]87. وعلى الهواء. لا أريد أن أرى أكثر لا رأيت من خيرات الأمل. ولز ذلك هو ما لهقى » هن أمل. . أن أخر لقسي ضد الخيع أما العالدون، لانهم عالدون، هقصهدتي أو بغير قصيدتي
[*]88. سعة للامية القس. لام ماسة لله«ت ل عل. ق باريس هل.
[*]89. ق قا قهسان«بيد س درويش لايما يعيد قطعه ٠سالة ا ه فندق كومودور. لس هدر. عضه مقذعة للكتاب وسارلجعها معك فور جهقعلا٠ الحوار كا . ملا هخط محمود درويش ء ) ( سيا قهم٧ « سج ممض( يثرس سعت صنع لعها لين نقرن ليه . في بيتيا. ا يهم
[*]90. ئحه، عممه . عاصم محقة هام ،هععع ئقمم هرر مم » لانهائه روه ل ك ك ٠ كم علم ءنناله م همهم ءها هرفي صععك ءزهن مهم ئوهم ه ممه عسهم و سهم ، . ع ثم عمه عم صعب هم مطب سمم ٠ مهل مر ط اراه سعى تج ل عمر حطت عتم ل ، ٠ ٠ لن ، منهي عهعسك ههنرر ماهو مين ههغهر لها ، نذ بر علق هء نسق في ٠ سما حطهم عس ه ء ة وهمة ، ولي لا ٠ ٠ . . مهم . مط رإر يرسم . نمر( ٠ رما نزر بمر هلعهرءعم إر د ءمرغم ءعنصر » عهر هموم ءهمني ههنض . إنا مار ههنمث عيل ٠ ما امىهههث . وسمكه ) ه هعهعته ، ٠ معم مع . . . عس٠ ٠ . . لإ سن ما يحوي معه هردطس ب وعربي ننر٠ى معا م . ثم منه برممء ، مطلبهم ه صنز عههم هوك مب ه علب ع عم ه ءءكنو سرة لإ إ نهم انتير ءننه ه سمر طنر هوتن ا را زصة هظطخ مه ءهم ،رهنتسه بم
[*]91. ٠ م ما ا لجره ل ، أه املك ة رس . ةكه ة آمل . . ٠ . عح عما معم ، ت هلرسز لمسضة سه ) ننهمك ينموان-الويته. نعر بان هليرهكب٦ .
[*]92. ل-ع ، صسئه هطنه ء ب عطر( ه هو في عننئما ٠ . . ضم ع . ٠ . مممهعه . سماعهم صرعه عم منا سعته ه مهما ، وبهم . . ٠ عهس . بي ، مه. . . ص صععع لكم تجمع جمع -ببر ل عا سب و ست . ع ع سمنىرسءنيتهسنبه»ودعبني اد ،مة تمسنت ععحطو ينرميش ئهط وتي ننعربتها رمنرإما ، هكرهرح له صك رمهىم تصه، اهنمنر مل نؤ محا هلننن ه هشة . صئسبعع ٠ كنه ثم يا ودزمحة وي ه ٠ ي . مهننا تهمتي عم تنررسننمر » و ءنمرة مئؤع نيو مهم كرمة ءسهلة عم هرتنننبنع ععهه هبته سمعسنن موم-يسطع . صهين عابمننه٤ يىنيكنمنن تضرمةكنأ ماضهننرم هلسكمهملح معة مر ط . ك قه هواك . قننةلننع لم تمتن صوب. عم ععرهه علم ٠ . . ضة جامحا هب هحعد صة ، عنابه. ضنك . ل . ة ق ئلعهمإ ،ها ذسر هية نر( ني ينيز ص منمث راز نينعننر مر لبن ننينرء مهنورش هع ممر ٠ ٠ . هيرمهته ٣ وهنك ه ضتنا هبلآ صمم مم؛ععح نإغبعها رجس . . هم ، ٠ ح ٠ . ٠ سعنصااسعىطه مودمهس ؛ صههتنه امر ه ميك ضسعح
[*]93. هضم ف نموو طه هرمي هم ٠ نك » م،ن منه هسممانا معني ه بس اسهل ه ارلرهه هسهععع سمم هه. هلن» نلنن كو وهم هنا . ٠ ٠ ع ءو هاه ننبه ههنو لد ثمءر سه نز هننة ،مانم هو بفن هد لنم عنا نير هننهع زءصهءف هناه ا ننننت،ا ننه تني ههننة نلته . ءر لم تر ثم صسا ههئهه هس،بنأ ثمنه هنئنبو بهما ، عم،ئه مميهنن بطرهه نهمن ترن،نا ، تانا رننىبه هونوريه لما سننسإ وهنأ نمنم لب هلهمبه٠ ودونغ ننه،، سترثءت لاءء ها هه ٠ وهب سهسه»لرلأ ٠ هء هو هع م ل طزنلمه لي رسمكسدئن وسطه هبس ، لبلنإ ، بر نهر عماه ناس هلزس، . عله . ا . بر صهدهه مم س هلي سمتا ) سا بما نا مرغ لع ، . . ع قاب ب بمسهك ، رهنا ضنلع نهرا ما ئهن،
[*]94. نس ، ضبمههو ههعععهر ه ٠ . . سعههنم٠تهناهنلع تناوبا{ هلم بام . ع له ه٠لههه، هتهبم ه « ضه هلمس ساض ٠ . . ء ء . ، مم ني منمنم لله. لمبة سمع. الرهط . ٠ ه هم ننىك ني ههنه هلمن عد ولمض هم ئلهمذ ءة . ، ، ، معن نك، لههاهه ومنهم ءدو للم هه-ع ٠ ٠ هذ ن همرسة سم المتن ءمينز هلءس٠ئه ٠ ، ل ، هممنا و هنأ مح سمصم . . ءءله ، . . أيد . عم لهعهع ك ش ، هلم هسبهعرهلهم نههث لإه ءه ة هعع هر لها هههئه ثمنبآص ل٠رهمقلنن فمه نبه لم صجئه سن هلم هلعا سما نينهم لة هههم لمة زمننا ، ، ءص تهم . بمن إنا يءمهها ننني بتركه نجد منهم هواه م را لمحهه هلهت ٠ ب٠رنهلد ٠ و ع ، ، اهم ، هم روج ٣ . ٠ ٠ . ، ، ، ءع آ ءثبيز ويهمل ب مرهم للمساهم سة ههه هل ، لي مهل ل هلم وهم(. ثمهمهلا هلنأم ) . ع . معه عم منإ تننأ ه-هم لإ ثم منه رويمر تهمها ني هم وبري ، تيه هههمء، هه هرتر ملو لنم هسو لله هنسأ ه،هر هرلنمه أر ل لنمنح هز، ، ننا بنيني ههسخ ترة سنمستهسلهئ، نسلخ هنة. . هر متر ستراك ٣ وتنوب( ءفي هههنهت ه رنو وريال هتررمي ر»لإ . ل هنمء ههطنأ تنبه سهه،إ، ، هتمسىوعى هكر »نا م عن ه ىسبهن، لله نانا ولى وهإ، ، يح ل نةننه ٠ نيس ه مناور نهائي هملهارمع ونج ربنه مهم ميسلا،مممم صراع ه رميز( ،ننى لمننه هكا سن زه نإ مرة م لن هيبر هههه سهللرو هله يشر ،
[*]95. ٠ ٠ ٠ عل ءا منا هئه المس هيأساءهء لنء بهم ههأ عو هلتبسملبا سب ع ءا . ٠ سءع اله هلخ ع ممة ه مهد بمه٠ع ا نهايه لإ ه منه ذ عة ه ٠ ءو ، نااهمءع ا »عا هلراعنع هى ينهها باء النهى مها ع قهر هميس الهه لنصه ه للم أ كم ) ه ا نند ) ، ه مناح آ ا ، ا ٩ اسر،تن مج الأ عننهنبه منه ن ز اله ) ن . هلم . ب للنه اسرءء ن ما هنهم، ك اد ٠سرءمنإ ) ، ع الزرنمار هننن أنا أث نر( ه ق النطاق أ من عم . ومر ٠،ما لطوج ك أءرننف لغنى اله نرش ك اد أسا ه طلي النتر افي تمرس نياتهم مأممنارهى ناضر أنهم هيثم مهم أبههصنرووما ، ه أمننرسهاسإ أن أ٠و ملجهذمة نعي ، ايها هنا عماء لحاله بلس ،الءس لله رج ٠لدمناف لإ ننني أعنرنى آتي ترم عرى متين مرا ، نههماخ بنةصأأنكة ف سج هنالك منه ركني نهأنا نثن،هتر القسم ث منا ، ل ارفي عنه أ،نل قرب
[*]96. مم نعلم مم نغ ٠ ع ه او ، نن ٠مكهه نإقما ٥ هالهع الهرم المهاجم بمها . ة . ه لم ا ا ا لأنها المعنون ةتهكامى مجاا ءء ئزتهر ليني ا له لهوا نننا لها سيل الها ٣ ه ترين ببعتهبس ،لنمنةفهر ذية هوت الن؟ هرر لله الرب ازمدع ،رله نانا ترنو تي ع ترنئالياله ،هالنااإ، هءللى طوله لد منن منه ه لنه نوتة ميله ايه نبر عماء ننرههلث،م؛نخ ارمن هربهم-ة وعدو . طلبة هم همها . ممعسههممعبه هم نرنم ل لم هر لهبها لم هلههرر هن من مهم بين له صنا( . لم له ءمنا حرمت للعد هما ثثنرئلإنن ، ني هسنيبههل،ه هلسج مهى ، ،نه مة للد لكبر علم ولاني راء منهن لء فما لله هعوإإ ، مكر وبرهيهبا٣ ب تنته ، مهني كتيب سإسأ ين ع وريث آعن ف جني النافي ما بتقننننث،لنن نلن مهتاب هلننين مم ورنرهء ولنر-ءوللناس ولوج المنيع ) مبهنإ أهننناهنيرر هند هلنرتهنلنف تهنم مره لسجل ثم ني ا حمنب٠ة اور ولن هلحرنهلخسلنره ءتزر ههؤ؟ك و عم ، ٠ .
[*]97. عا ٠ لح ٠ عم . يابا . . ثم ٠ ع ٠ . اتى قه مة ءهس ، وههعم جمر . س ء يهم سمو . ع ن،ر ههنإ نهلك بمبإ لها هملأ ، لها ئثينه طاه نيالعلمنهم لمجا قلنهأ ، اا. ل . مر. إن نها له ام همك بها معه سمخ . رلد ٠ ٠ مع ع ٠ ع ، ، مهء ع ثمتلنئه هدهلاصهه التمر إنه هههه لهز ثم سم هسين ، ) ٠ ( . لحمه هءا . هههره رسمهم لم« ار مرمحم وهم ه هب هنأ ه ذو رسمنا ( ،هز نلم ئقرنلرنيق ف رلهم، عمله هنو،ئ أر ف رلرءهم هزت معم لننال هنأ . ني مهنء هرمة نزلا هلث مهمه ه هههنس عنه طنهةق . ثم للنهنبزأ ، رنات{ ٠ ترينا ما لهتهنله ، رزلتيثم،فينني ءه . ع ، ال . همها عنا هب هلؤءلع ٣ عبر مملإ سم سل نإءهنئ لنهر تج نا نثر ههرو« هى للنهب زطه الههم سا هإ سءع م نإ، ههثزمر سا هرة انفي ، ، . . . ءة لههعم،ء عوهلصيسثممن» ههنسيلتما ٧ ١
[*]98. اي ه هم ه ك بتهما ٣ . هم ٠ ٠ عععع مع ، ، له به ، ثمنا هل حمر طهرا ه ص٠ر زس ، همها ه ر لقط لهح لععما؛ ، ضع ، ع هن ه هسىنمه . تيهسارسع همه نيت ٠ هم ع هم ءء هنا هور لها سمعك سهررك هنع غالي هم ، ٨ ا ب ، ٠ الناعم هء سربه لنبا يصهل ا ٠ ٠ م مثولرن٠ا ، ض ، ، لمحها ص ، اج. . مء ، . سلإ لر٢نا هه-نا مما« له ع نة بنزر نه ماه النابهب . ا . . ، لم . ءءا ، رهخل ي هلسة يللةركزز وا . هلر لة أطه»ن ب. ئع،. همب ءءء سل ، لر» هرا الد هزه ضخ للارا هاما منه هنذنعنن ٣ رانه هنصانه رن هلنن»هع ه رمز الة نإ، . اوا مل ما كا نامي-لة ننس٠النيم آها م ا عععهههه هغه النجنه ط انسانه رنو افي هرثع صباه منع ب ،اطه هن هننءل مههءمهأ ٩ ١
[*]99. ع . للم . . م٠ا عيد مثوله ٠همبه ،لمنهع ، الرق عع ع نهم ٠ عم تنمم،هضسنإ . ك مهى نننن ولمنا ودع ياب . ، يم ماهل . عه . مة رامه هوناا نت٠ن،أز وهن بى اهمالا ل ، تضعا فها هههن . رس مم عه طنو مهام ءءطه اهيننيه»هئهلدربر م ا . ضم له ما ئ ، راءالنعاز اقامه ، هم ٠ . . ه . بشنهم نا نهعهضهممرث،،م ع ءاإ هيننته سععسهس هم ههنعغة ميد كغ ٠ ك ٠ هلم قه ،للثم همبرسوم وله عاون معهم . . هنا تنبأ ل نعإس هبهلأهعسممه هم ننينى ب به هلههه مه وين همة مه،ههأنز نذ تأ قرم النو منغ ههلء تنو ناوئأانه هن، ابيهم ه. ماعنن ٠ ههنزنم ههثنى ركبتي نع هلنإبامممل) وهلع مممنم »تننث لهم ، منه ضعه ههئا ناهز ناهي تجتتهعمنه هورنىنم طهننزهم مين لممننه همها برض لرهنرو ، همة بر ، رمنتمز يهبلنإهمءع هلا مهمة تناهز كهبر، رثهإ عدمي . مههنلنلقيرثمنضنىهرفي لالهر،مننإممه ءهانية نةهرمئ ههرهحمءبهمل لهرم همتثإنذ همه لنلنأ ط نه هثثح، و نانيتنه تنز حمإث»نعت سننبهننهلإبىإ معهم . هرمها هعط ميها هلم منه هرءرينروههنمإهم هلم الم هنص ،هءآ س ،هننيلتنهع منهجي! .(( سيرة. همنهمن و صمته ه مينة وفني ك هننو همن،د» هههلغ رمنةه مهم تهمننبو في هنه،هه ئه نعمة ونني ء و ٠ ،٠ لا رهيسصغ وءم٠ج عههنةئلوثمدثممع) . عم . ع عءع ئ . لنجاهمأهس ل ننهلمئنزنيممهلنص ا ٢
[*]100. نمطهم ترنم صممه نهم،وئن ) ف ط ومهم ههمنن نبر للببع ههنم هرلةئنإ « لههههم ءء اع . . ع ،وبميهم هر٦هب ،برهعم ٣ س هسأ صأترأملإ هلاممن هسن أ هم إنه زههه وعلى ممهرمإ روعهم ،إءا مع عم ٠ وا هلم هسس ممهف نلب هنو فا له لهم رئه؛ قهءب هلينملا مؤ رنلنن منهم هرهملهلانأ هبرهإ ع هل . مها همر١، ممهمممهم . . م لي ر،زه هن بهو لنـם
[/list]



http://taamelbyot.cinebb.com

ريم عمر

avatar
شكرا ع مجهوداتك ومواضيعك المميزة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى